الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 " كيف تكون عبادتنا حياة و حياتنا عبادة .؟."

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أميرة الورد
Admin
Admin


عدد المساهمات : 1191
تاريخ التسجيل : 11/03/2011

مُساهمةموضوع: " كيف تكون عبادتنا حياة و حياتنا عبادة .؟."   الأحد يوليو 24, 2011 1:51 pm

ف تكون عبادتنا حياة و حياتنا عبادة .؟."















بسم الله و الحمد لله و الصلاة و السلام على أشرف خلق الله

كيف تكون عبادتنا حياة و حياتنا عبادة ؟

إن استبيان هذا الأمر يعد أم القضايا لدى المسلم .. و يتطلب تحديد عمل
اللطائف و الكثائف و تناسق ذلك من أجل الدخول في انسجام مع أجناس الوجود
المسبحة لله .. الخاضعة لسلطانه ..

و اللطائف عند الإنسان هي ما لا كتلة له و لا وزن و لا حجم .. من ذلك العقل
و القلب ( و ليس المقصود بالقلب هنا تلك العضلة التي تضخ الدم في الجسم
ثم تسحبه ) و الروح .. و أعقد ما في ذلك .. النفس ..
أما الكثائف فهي ما خالف ذلك أي هي الجوارح و مادة الجسد ..

و سوف أكتفي في هذا المحور بذكر قواعد عامة يأتي التفصيل فيها لا حقا بإذن الله عز و جل ..

-- يجب أن يعلم الإنسان أنه خادم للشيء الذي يسكن قلبه .. فكل ما أدخلته
قلبك حكمك .. فعندما يخلو القلب عن سلطان الدنيا تصير الدنيا في اليد لا في
القلب .. فإذا دخل الصلاة لم تدخل الدنيا معه .. لأنه هو الذي يملك
الدنيا و ليست هي التي تملكه .. لكن الذي يعيش و الدنيا في قلبه فكيف له
أن يخرجها من قلبه وقت الصلاة ؟ ..

-- يجب أيضا أن نتبين أن المدارك الإنسانية ليست كلها عقلية .. و إنما
مدارك العقل تضمحل أمام مدارك القلب .. و هي بدورها تضمحل أمام مدارك الروح
.. فكل لطيفة من هذه اللطائف لها مجال يميز اختصاصها .. سيأتي الحديث عنه
في حينه ..

-- ثم يجب أن نعلم أن الفلاح كل الفلاح في تزكية لطيفة النفس و أن الخيبة
كل الخيبة في تدسيتها .. " قد أفلح من زكاها و قد خاب من دساها " .. فالنفس
هي مصب ما تكون عليه اللطائف الأخرى من أحوال .. فهي تتفاعل مع العقل و
القلب و الروح ..

-- ثم يجب أيضا أن نتيقن أننا لم نأت إلى هذه الدنيا من غير سابق اختيار ..
فلقد خيرنا فاخترنا .. و لقد وقفنا في يوم " ألست بربكم " بين يدي الله
.. و خاطبنا قبلا و أخذ علينا الميثاق .. و عرض علينا أمانة الاستخلاف و
التكليف فحملناها ..
" و إذ أخذ ربك من بني آدم من ظهورهم ذرياتهم و أشهدهم على أنفسهم ألست بربكم ؟ قالوا بلى شهدنا ..."
" إنا عرضنا الأمانة على السماوات و الاأرض و الجبال فأبين أن يحملنها و أشفقن منها و حملها الإنسان إنه كان ظلوما جهولا " ..

فلعل المحاور المقبلة تشهد معطيات تجريدية تستدعي الارتقاء بالإدراك من
الارتباط بالحس الظاهر إلى طلب إعمال الحس الباطن .. " استفت قلبك و لو
أفتاك الناس و أفتوك " .. " اتقوا فراسة المؤمن فإنه ينظر بنور الله " ..

و فقنا الله لسلوك طريق أهل مودته .. و جنبنا ما يفرق وجهتنا إليه ..
فالصلاة صلة .. و من حسنت صلاته حسنت صلاته ..
اللهم حسن صلاتنا و صلاتنا و اجمعنا على الحق المبين ..











الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
" كيف تكون عبادتنا حياة و حياتنا عبادة .؟."
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي عباد الرحمن الاسلامي :: »®[¤¦¤]™ المنتـديآت العـــامة ™[¤¦¤]®« :: ~°™«*»الـــــمنتدى الــعــــــام«*»™°~-
انتقل الى: